وحدات المركز > وحدة الحركات الإسلامية > الأحزاب الإسلامية وبناء التحالفات السياسية

الأحزاب الإسلامية وبناء التحالفات السياسية

د.عصام عبد الشافي

الكتاب من إصدارات المركز العربي للدراسات الإنسانية ضمن ساسلة رؤى معاصرة

ملخص الدراسة:

يتناول هذا الكتاب دور الجماعات السياسية، وأنماط التفاعلات فيما بينها، وكذلك موقعها وموقفها من التعددية السياسية والاجتماعية، ويسعى لتحليل عدد من المفاهيم النظرية، في مقدمتها مفهوم الجماعة، والمفاهيم المرتبطة به، ثم مفهوم التعددية وأبعاده النظرية.

 وقد شهدت الساحة السياسية المصرية في مرحلة ما بعد ثورة 25 يناير 2011م العديد من التحولات السياسية والاجتماعية والفكرية التي كان لها العديد من التداعيات؛ جاء في مقدمتها اتساع قاعدة المشاركة السياسية من جانب العديد من التيارات والفصائل، وأمام هذا الاتساع تعددت التنظيمات الرسمية وغير الرسمية التي انخرط فيها المواطنون؛ للتعبير عن توجهاتهم، والإعلان عن أهدافهم، والسعي لتحقيق هذه الأهداف.

ولكن أمام طبيعة المرحلة التي تمر بها الثورة المصرية الآن، وارتفاع درجة السيولة في كل التحولات والتداعيات، ظهر ما يمكن وصفه «بالتشرذم السياسي»، ليس فقط بين القوى والتيارات السياسية ذات المرجعية الواحدة، ولكن داخل كل تيار من هذه التيارات، وهو ما عانت منه كل التيارات، ومنها بطبيعة الحال التيارات السياسية ذات المرجعية الإسلامية.

ويذكر الكتاب أمثلة لبعض الجماعات السياسية وأدوارها، وكيف تقوم بإدارة التعددية، ثم يعرض الباحث خبرات وتجارب من دول مختلفة بشأن إدارة تلك الاختلافات والتفاعلات بين الجماعات السياسية ذات الأصول الواحدة، ثم يُسقِط ذلك على الجماعات السياسية الإسلامية في مصر بعد ثورة يناير، والعقبات التي وقفت أمام عدم توحدها وتكاملها في أهدافها.

وقد تم تقسيم إطار هذه الدراسة كالآتي:

المبحث الأول: الجماعات السياسية وإدارة التعددية.. تأصيل نظري.

المبحث الثاني: إدارة التفاعلات بين الجماعات السياسية ذات الأصول الواحدة.. خبرات وتجارب.

المبحث الثالث: إدارة التفاعلات بين الجماعات السياسية ذات المرجعية الإسلامية في مصر بعد ثورة يناير 2011م.

ويقدم الكتاب في النهاية توصيات ورؤية استشرافية للمستقبل.